تحولت أسعار النفط إلى الارتفاع خلال تعاملات اليوم الثلاثاء 18 يونيو/حزيران (2024)، لتواصل حصد المكاسب للجلسة الثانية على التوالي، وسط آمال بنمو الطلب خلال النصف الثاني من العام الجاري.

واستهلت الأسواق تعاملاتها الصباحية مع ترقب المتعاملين دلائل على تعزيز مأمول للطلب في الصيف لدعم أسعار الخام، في الوقت الذي تهدد فيه الإمدادات القوية بإضعاف المكاسب.

وكانت موجة البيانات التي صدرت أمس الإثنين في الصين متشائمة إلى حد كبير، ما يؤكد التعافي الصعب لثاني أكبر اقتصاد في العالم، إذ تخلّف الناتج الصناعي خلال مايو/أيار عن التوقعات، ولم يُظهر التباطؤ في قطاع العقارات أي علامات على التراجع، ما يزيد الضغط على بكين لدعم النمو.

وأنهت أسعار النفط تعاملات أمس الإثنين 17 يونيو/حزيران على ارتفاع بنحو 2.5%، مسجلة أعلى مستوياتها منذ أبريل/نيسان، وسط آمال بنمو الطلب خلال النصف الثاني من العام الجاري.

أسعار النفط اليوم

بحلول الساعة 02:15 مساءً بتوقيت غرينتش (05:15 مساءً بتوقيت مكة المكرمة)، ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت القياسي، تسليم أغسطس/آب 2024، بنحو 0.63% لتصل إلى 84.87 دولارًا للبرميل، بالقرب من أعلى مستوى سجله في 2024 عند 85.42 دولارًا للبرميل الذي وصل إليه في 14 مارس/آذار الماضي.

وفي الوقت نفسه، صعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي، تسليم يوليو/تموز 2024، بنسبة 0.68% إلى 80.88 دولارًا للبرميل، وفق الأرقام التي تتابعها لحظيًا منصة الطاقة المتخصصة (مقرّها واشنطن).

وسجل الخامان القياسيان (برنت، وغرب تكساس الوسيط) أفضل مكاسب أسبوعية لهما في أكثر من شهريْن بعد توقعات قوية للطلب على الخام والوقود.

وانتعشت أسواق النفط، خلال الأسبوع الماضي، وسط آراء متفائلة بشأن الطلب العالمي من إدارة معلومات الطاقة الأميركية وأوبك، إذ تتوقع إدارة المعلومات نمو الطلب على النفط بمقدار 1.08 مليون برميل يوميًا خلال 2024، في حين ترى “أوبك” أن الطلب سيبلغ أعلى مستوى له، خلال الربع الأخير من العام الجاري، عند 105.60 مليون برميل يوميًا.

منصة لإنتاج النفط والغاز في بحر الشمال – الصورة من رويترز

تحليل أسعار النفط

قال المحلل الإستراتيجي للسلع والمشتقات لدى بنك أوف أميركا، فرانسيسكو بلانش: “تحولت سوق النفط مجددًا إلى التركيز على الأساسيات، التي كانت ضعيفة لبعض الوقت”.

وأضاف أن “مخزونات النفط الخام العالمية وتخزين المشتقات المكررة في الولايات المتحدة وسنغافورة، من بين أماكن أخرى، كانت أعلى من المتوقع”، حسبما ذكرت رويترز.

وفي الوقت نفسه، تباطأ نمو الطلب العالمي على النفط إلى 890 ألف برميل يوميًا على أساس سنوي في الربع الأول، كما تشير البيانات إلى أن نمو الاستهلاك تباطأ على الأرجح بصورة أكبر في الربع الثاني.

وأظهرت بيانات مكتب الإحصاءات يوم الإثنين أن إنتاج مصافي تكرير النفط في الصين انخفض 1.8% عن مستوياته قبل عام في مايو/أيار، إذ أجرت مصافي التكرير إصلاحات صيانة مزمعة وتعرّضت هوامش المعالجة لضغوط بسبب ارتفاع أسعار النفط الخام.

أسعار الفائدة

تتطلّع الأسواق -أيضًا- إلى المزيد من الأدلة حول أسعار الفائدة، وكيف سيتطور وضع الطلب الأميركي، إذ سيتحدث العديد من ممثلي الاحتياطي الفيدرالي الأميركي في وقت لاحق اليوم الثلاثاء.

وظل بعض المحللين متفائلين بشأن التأثير السعري لتمديد مجموعة أوبك+ تخفيضات الإمدادات في الأمد القريب.

وقال نائب رئيس شركة ريستاد إنرجي، باتريسيو فالديفييزو: “إن أحدث التوجيهات المقدمة من أوبك+، بالإضافة إلى توقعات نمو الطلب البالغة 2.25 مليون برميل يوميًا دون تغيير، تشير إلى ركود في نمو إمدادات النفط لعام 2024 وخطر هبوطي واضح على الإنتاج في عام 2025”.

وأضاف أنه “في ظل هذه الظروف -والانفصال بين توقعات الطلب من جانب أوبك+ وجميع الوكالات الأخرى- من الصعب أن نظل متشائمين بصورة كاملة عندما يبدو أن نمو المعروض العالمي من النفط قد تراجع”.

وقال المحلل لدى سبارتا كوموديتيز، نيل كروسبي: “إن الانتعاش الأخير في هوامش التكرير المعقدة، خاصة في أوروبا وآسيا، كان داعمًا للأسواق أيضًا”.

وبلغ متوسط ​​هوامش التكرير في مصفاة معقدة نموذجية في سنغافورة 3.60 دولارًا للبرميل حتى الآن في يونيو/حزيران، مقارنة بـ2.66 دولارًا للبرميل في مايو/أيار.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.

رابط المصدر

شاركها.