احتلّت الإمارات موقع الصدارة في قائمة أكبر 5 صفقات غاز مسال في مايو/أيار 2024، حسب التقرير الشهري الذي تصدره منصة الطاقة المتخصصة (مقرّها واشنطن)، ويشمل أيضًا صفقات بناء ناقلات الغاز الطبيعي المسال.

وكانت الشحنات العربية محورًا رئيسًا في هذه القائمة، مع توسّع الدول في إنتاج الغاز وإسالته، لتحقيق أقصى استفادة تدعم إيراداتها، وأيضًا مكانتها في سوق الطاقة الدولية.

ويتصدر الغاز المسال قائمة احتياجات مختلف دول العالم من مصادر الطاقة، إذ يتميز بكونه وقودًا نظيفًا ومنخفض الانبعاثات، بالإضافة إلى سهولة نقله من خلال ناقلات الغاز المسال التي تنتشر في كل بحار العالم ومحيطاته.

وكانت كل من الإمارات وقطر والجزائر ضمن قائمة أكبر 5 صفقات غاز مسال في مايو/أيار، إذ تواصل أدنوك الإماراتية توسّعها بالمشروعات، في حين تسوق شركة قطر للطاقة الغاز المسال الذي تنتجه من مشروعاتها قيد التطوير، وتفتح شركة سوناطراك الجزائرية أسواقًا جديدة.

وفي هذا التقرير، ترصد منصة الطاقة المتخصصة أكبر 5 صفقات غاز مسال في مايو/أيار، التي تنوّعت بين اتفاقيات لزيادة أحجام الصادرات، وشحنات تحركت للمرة الأولى إلى وجهات جديدة، وكذلك عمليات فتح أسواق مختلفة للشحنات.

الإمارات في صدارة أكبر 5 صفقات غاز مسال

عززت شركة أدنوك الإماراتية موقعها ضمن قائمة أكبر 5 صفقات غاز مسال في مايو/أيار 2024، بتوقيعها يوم 8 من الشهر نفسه البنود الرئيسة لاتفاقية تصدير 600 ألف طن متري سنويًا من الغاز المسال لمدة 15 عامًا مع شركة إنرجي بادن فورتمبيرغ (EnBW) الألمانية.

وبموجب الاتفاق، ستُرسَل الشحنات من مشروع الرويس للغاز المسال منخفض الانبعاثات التابع لأدنوك، الذي يُطَوَّر حاليًا بمدينة الرويس الصناعية في أبوظبي، وفق ما جاء في بيان أصدرته شركة أدنوك الإماراتية.

من مراسم توقيع صفقة الغاز المسال – الصورة من أدنوك (8 مايو 2024)

ويُعدّ مشروع الرويس للغاز المسال، الذي دفع بالإمارات هذا الشهر إلى قائمة أكبر 5 صفقات غاز مسال في مايو/أيار، أقل منشأة في العالم من حيث مستوى كثافة الانبعاثات الكربونية، إذ يعتمد على الكهرباء النظيفة في عمليات التشغيل، والاستفادة من أحدث التقنيات وأدوات الذكاء الاصطناعي لخفض الانبعاثات.

صفقة أدنوك في موزمبيق

حققت شركة أدنوك واحدة من أهم وأكبر 5 صفقات غاز مسال في مايو/أيار 2024، من خلال الاستحواذ على حصة بمشروع للغاز المسال في موزمبيق، وهو ما يأتي ضمن جهود الشركة لتوسعة محفظة أعمالها في مجال الغاز المسال منخفض الكربون.

أدنوك للغاز
مقرّ أدنوك للغاز – الصورة من موقع الشركة الإلكتروني

ويتيح استحواذ الشركة الإماراتية لها الاستفادة من احتياطيات الغاز والمشروعات التي ستبلغ طاقتها الإنتاجية أكثر من 25 مليون طن سنويًا، إذ أعلنت “أدنوك” الاستحواذ على حصة شركة “غالب” البالغة 10% في امتياز المنطقة 4 من حوض “روفوما” في موزمبيق.

ويضم هذا الامتياز محطة كورال ساوث العائمة لإنتاج الغاز المسال، ومحطتين لإنتاج الغاز المسال، وهما “كورال نورث العائمة” و”روفوما البرية”، وفق ما طالعته منصة الطاقة المتخصصة (مقرّها واشنطن).

أول شحنة غاز مسال جزائرية

في 23 مايو/أيار 2024، استقبلت كرواتيا أول شحنة غاز مسال جزائرية، إذ سلّمت ناقلة الغاز المسال “أوغارتا” حمولتها إلى وحدة التخزين وإعادة التغويز العائمة، التي تبلغ سعتها 140 ألف متر مكعب بمحطة كرك للغاز المسال في كرواتيا.

وتأتي هذه الشحنة، التي دفعت بالجزائر إلى قائمة أكبر 5 صفقات غاز مسال في مايو/أيار 2024، بصفتها الأولى إلى محطة كرك للغاز المسال، التي عادةً ما تتلقى شحنات من أميركا وقطر ونيجيريا ومصر وترينيداد وإندونيسيا، كما تستقبل عمليات إعادة التحميل من محطات في أوروبا.

محطة كرك للغاز المسال
محطة كرك للغاز المسال – الصورة من الموقع الرسمي لشركة كرواتيا للغاز المسال

وبموجب الاتفاق بين الجزائر وكرواتيا، فقد تسلّمت السفينة “أوغارتا” -التي تبلغ سعة حمولتها 171.8 ألف متر مكعب- الشحنة من محطة أرزيو للغاز المسال التابعة لشركة سوناطراك في الجزائر، وفق ما طالعته منصة الطاقة المتخصصة.

يُشار إلى أن شركة كرواتيا للغاز المسال تعدّ ملكًا لمرفق الطاقة الكرواتي المملوك للدولة إتش إي بي (HEP)، والمشغّل الوطني لنظام نقل الغاز بليانكرو (Plinacro)، بنسبة 85% و15% على التوالي، بحسب منصة “إل إن جي برايم” (LNG Prime).

ناقلات الغاز المسال القطرية

احتلّت شركة قطر للطاقة موقعًا متميزًا خلال الشهر الماضي، داخل قائمة أكبر 5 صفقات غاز مسال في مايو/أيار، بصفقة عملاقة استهدفت توسيع أسطولها البحري بامتلاك مجموعة من أكبر ناقلات الغاز المسال في العالم، لاستيعاب القدرات الجديدة من توسعة حقل الشمال.

ووقّعت الشركة القطرية العملاقة، وشركة قطر لنقل الغاز المحدودة (ناقلات)، اتفاقية طويلة الأمد، من المقرر أن تمتلك وتشغّل بموجبها 9 ناقلات غاز مسال من فئة “كيو سي-ماكس”، التي تعدّ أكبر ناقلات غاز مسال في العالم على الإطلاق.

من مراسم صفقة ناقلات الغاز المسال
من مراسم صفقة ناقلات الغاز المسال – الصورة من قطر للطاقة (8 مايو 2024)

ويبلغ حجم حمولة الناقلة الواحدة نحو 271 ألف متر مكعب، وتأتي ضمن برنامج قطر للطاقة لتوسعة أسطولها من ناقلات الغاز المسال، لتنفيذ عقود لبناء وتشغيل 104 ناقلات من الحجم التقليدي، و18 ناقلة من فئة كيو سي-ماكس، ليصبح المجموع 122 ناقلة متطورة.

وبموجب الاتفاقية التي وقّعتها شركتا قطر للطاقة وناقلات، من المتوقع تسليم الناقلة الأولى بنهاية الربع الثالث من العام الجاري، بعد بنائها في حوض هودونغ-جونغوا لبناء السفن في الصين، لتنضم قطر رسميًا إلى قائمة من شركات مالكي السفن عالمية المستوى، وفق ما طالعته منصة الطاقة المتخصصة.

أحدث صفقة غاز أسترالية

أبرمت شركة سانتوس الأسترالية (Santos)، واحدة من أكبر 5 صفقات غاز مسال في مايو/أيار، مع شركة المرافق اليابانية هوكايدو غاز (Hokkaido Gas)، إذ تضمّنت الصفقة تزويد الشركة اليابانية بنحو 400 ألف طن متري سنويًا من الغاز المسال لمدة 10 سنوات، تبدأ في 2027.

وبموجب الصفقة، سيكون مصدر الشحنات حافظة مشروعات سانتوس الأسترالية، وتصل بموجب طريقة التسليم على ظهر السفينة في ميناء الوصول، ويتحمل البائع مسؤولية التوصيل للميناء المتفق عليه والتكلفة والمخاطر كاملة، وفق ما طالعته منصة الطاقة المتخصصة.

أحد مواقع شركة سانتوس الأسترالية
أحد مواقع شركة سانتوس الأسترالية – الصورة من موقع الشركة الرسمي

وتتضمن الاتفاقية بين الجانبين، التعاون في استكشاف آفاق احتجاز الكربون وتخزينه والميثان الاصطناعي، لخفض البصمة الكربونية بمختلف قطاعات الشركتين وصولًا إلى الحياد الكربوني، إذ يتسق العقد مع إستراتيجية سانتوس الأسترالية للحفاظ على التسعير طويل الأمد للغاز المسال.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.

رابط المصدر

شاركها.