يستعد قطاع الكهرباء في الجزائر لإضافات كبيرة، من خلال عدد من المشروعات المهمة، وذلك استعدادًا لتلبية الطلب على الطاقة طوال فصل الصيف، وبما يلبي تعهدات الحكومة بتعزيز شبكات نقل الكهرباء.

وفي هذا الإطار، أعلنت شركة سونلغاز الجزائرية، في بيان اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة (مقرها واشنطن)، اليوم الثلاثاء 4 يونيو/حزيران (2024)، أنها في إطار تحضيراتها للصيف الحالي، وتنفيذًا لتعهداتها بتعزيز شبكة نقل الكهرباء، وضعت عددًا من المشروعات في حيز الخدمة.

وأوضحت الشركة أنها -من خلال شركتها الفرعية- سونلغاز لنقل الكهرباء ومسيّر المنظومة، أدخلت عددًا مهمًا من المشروعات الطاقوية للخدمة، بهدف تقوية شبكة الكهرباء وتعزيزها في الجزائر، لضمان خدمة نوعية من حيث التزويد بالطاقة والحفاظ على الاستمرارية.

وتضمن مخطط العمل الخاص بتعزيز شبكة نقل الكهرباء في الجزائر عددًا من المشروعات، مثل مراكز الربط بالكهرباء والمحولات والمحطات المتنقلة، وذلك في نحو 16 ولاية في البلاد.

تعزيز قطاع الكهرباء في الجزائر

أعلنت شركة سونلغاز، أن جهود تعزيز شبكة نقل الكهرباء في الجزائر تضمّنت مشروعات في ولايات ذات أولية، وهي الجزائر العاصمة وسطيف وقسنطينة وتيزي وزو وبسكرة وتلمسان وورقلة وجيجل وبرج بوعريريج والبويرة وبجاية وغليزان والمسيلة وسكيكدة والبليدة وتيبازة.

قائمة بالمحافظات التي تستضيف مشروعات سونلغاز الطاقوية – الصورة من الشركة

ولفتت الشركة إلى أنها وضعت نحو 47 منشأة طاقوية كبرى في حيز الخدمة، في حين ما زالت هناك 24 منشأة طاقوية أخرى تحت الإنجاز، إذ تراوحت نسبة الإنجاز فيها ما بين 80 و100%، وفق بيان شركة سونلغاز الجزائرية.

قائمة بالمحافظات التي تستضيف مشروعات سونلغاز الطاقوية
قائمة بالمحافظات التي تستضيف مشروعات سونلغاز الطاقوية – الصورة من الشركة

في الوقت نفسه، لفتت الشركة إلى أن فرعها الخاص بالتوزيع “سونلغاز-التوزيع” انتهى من المخطط الخاص بالمنشآت ذات الجهد المتوسط، من خلال إنجاز 687 محولًا كهربائيًا، ونحو 2054 كيلومترًا من شبكة توزيع الكهرباء في الجزائر.

وتعمل الشركة على ضمان خدمات الكهرباء واستمراريتها داخل البلاد، لا سيما خلال فصل الصيف، الذي دائمًا ما يرتفع خلاله الطلب على الكهرباء بصورة كبيرة، وفق بيان الشركة الذي اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة (مقرها واشنطن).

مقر شركة سونلغاز الجزائرية
مقر شركة سونلغاز الجزائرية – الصورة من موقعها الإلكتروني

وأكدت سونلغاز أن هذه المنشآت التي دخلت حيز الخدمة، وتلك التي ما زالت قيد التنفيذ، ستسهم بصورة كبيرة في تعزيز شبكة الكهرباء في الجزائر، بما يلبي احتياجات القطاع الاقتصادي والمشروعات المهيكلة، مثل المناطق الصناعية ومناطق النشاط، والمناطق الفلاحية “الزراعية”، ومحطات تحلية مياه البحر.

خطة إنتاج الكهرباء الجزائرية

تتواصل مساعي تنويع مصادر الطاقة بمزيج الكهرباء في الجزائر، إذ يُمثّل الغاز الطبيعي مصدرًا رئيسًا لها، ما يضيف أعباء استهلاكية عليه، ما يدفع البلاد إلى التعويل على زيادة إسهام الطاقة المتجددة في إنتاج الكهرباء وتوليدها، لا سيما الطاقة الشمسية، لما تتمتع به الجزائر من إمكانات ضخمة فيها.

وبحسب أرقام رصدتها منصة الطاقة المتخصصة، فإن احتياطيات الغاز المؤكدة في الجزائر تبلغ نحو 159.05 تريليون قدم مكعبة (4.5 تريليون متر مكعب)، في حين بلغ إنتاج البلاد من الغاز بنهاية العام الماضي 2023 نحو 136 مليار متر مكعب.

الطاقة المتجددة في الجزائر

ووفق أحد البيانات المتاحة عن إجمالي إنتاج الكهرباء في الجزائر، التي ظهرت خلال عام 2021، فإن البلاد تنتج نحو 77.53 تيراواط/ساعة، في حين يعتمد هذا الإنتاج على الغاز بنسبة تتراوح بين 96% و98%، وفق بيانات غلوبال إنرجي مونيتور.

وتستهلك الدولة الواقعة في شمال أفريقيا نحو 65% من إنتاجها من الغاز الطبيعي لإنتاج الكهرباء، في حين بلغت نسبة إسهام الطاقة الشمسية في إنتاج الكهرباء لدى الجزائر -خلال عام 2021- نحو 1.05%، متجاوزة طاقة الرياح التي لم تتجاوز نسبة مساهمتها 0.01%، كما أسهمت الطاقة المائية بنسبة 0.12%.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.

رابط المصدر

شاركها.