تُظهر توقعات أسعار النفط من جانب صندوق النقد الدولي انخفاضًا بنحو 2.5% خلال عام 2024، مقارنة بالعام السابق له، قبل أن يستمر الهبوط خلال السنوات القليلة المقبلة.

وبحسب تقرير حديث حصلت عليه وحدة أبحاث الطاقة (مقرّها واشنطن)، من المتوقع أن يسجّل متوسط أسعار النفط 78.60 دولارًا للبرميل خلال 2024، مقارنة مع 80.59 دولارًا في العام الماضي (2023).

وأشار صندوق النقد إلى انخفاض أسعار النفط بنحو 4.2% بين أغسطس/آب 2023 وفبراير/شباط 2024، ليبلغ المتوسط الشهري 80.70 دولارًا للبرميل، على الرغم من التوترات في الشرق الأوسط.

توقعات أسعار النفط في 2025

من المرجح أن يبلغ متوسط أسعار النفط 73.68 دولارًا للبرميل في 2025، وفق توقعات صندوق النقد الدولي الصادرة اليوم الثلاثاء 16 أبريل/نيسان 2024، وتأخذ في حسبانها متوسط سعر خام برنت المؤرخ وخام غرب تكساس الوسيط وخام دبي.

وحسب توقعات أسعار النفط لعام 2026، فمن المقرر أن تبلغ نحو 70.56 دولارًا للبرميل، ثم تواصل الهبوط إلى 68.69 دولارًا للبرميل خلال العام التالي (2027).

بينما يُتوقع أن تسجل أسعار النفط 67.77 دولارًا للبرميل في عام 2028، قبل أن يهبط المتوسط قليلًا إلى 67.52 دولارًا عام 2029، وفق التقرير تقرير آفاق الاقتصاد العالمي 2024، الذي حصلت وحدة أبحاث الطاقة على نسخة منه.

وبصفة عامة، من المتوقع انخفاض أسعار الوقود في 2024، مع تراجع أسعار الفحم والغاز الطبيعي بنسبة 25.1% و32.6% على التوالي من ذروتهما المسجلة عام 2022.

منصة حفر في بحر الشمال البريطاني – الصورة من شركة توتال إنرجي

ماذا يهدد توقعات أسعار النفط؟

يرى صندوق النقد توازنًا في المخاطر التي تهدد توقعات أسعار النفط؛ إذ يمكن أن تنشأ مخاطر صعودية جراء اتّساع الصراع في الشرق الأوسط والهجمات على البنية التحتية النفطية في روسيا.

في مقابل ذلك على الجانب السلبي، تتمثل المخاطر الهبوطية في تباطؤ الطلب على النفط في الصين واحتمال زيادة المعروض العالمي جراء نمو الإمدادات من خارج أوبك+، بالتوازي مع إمكان سعي التحالف إلى استعادة حصّته في السوق عبر الانتهاء من التخفيضات الطوعية الحالية.

ومنذ نوفمبر/تشرين الثاني 2022، ينفّذ تحالف أوبك+ سياسة خفض الإنتاج بمقدار مليوني برميل يوميًا، حتى نهاية العام الجاري (2024)، بالإضافة إلى الخفض الطوعي الذي تطبّقه بعض دول التحالف.

ومنذ بداية 2024، تطبّق 8 دول بقيادة السعودية وروسيا تخفيضات طوعية إضافية للإمدادات تقترب من 2.2 مليون برميل يوميًا، ومستمرة حتى نهاية الربع الثاني من 2024 على الأقل.

توقعات الاقتصاد العالمي

بالنظر إلى الظروف الحالية، يرى كبير الاقتصاديين في صندوق النقد الدولي بيير أوليفييه غورينشاس أن الارتفاع الأخير في أسعار النفط (خام برنت يقف عند 90 دولارًا تقريبًا) الناجم عن التوترات المتزايدة في الشرق الأوسط قد يعرقل توقعات صندوق النقد “الجيدة نسبيًا” للاقتصاد العالمي.

وأوضح أن استمرار ارتفاع أسعار النفط يمكن أن يزيد الضغوط التضخمية ويعزز تأثيراتها السلبية في نمو الاقتصاد العالمي، لكن من السابق لأوانه معرفة مدى استمرار ذلك، وفق مقابلة أجراها مع وكالة الأنباء الفرنسية (AFP).

ورفع صندوق النقد الدولي توقعاته لنمو الاقتصاد العالمي بنحو 0.1% في 2024 إلى 3.2% على أن ينمو بالوتيرة نفسها خلال العام المقبل (2025).

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.

رابط المصدر

شاركها.